في إطار سعي الدولة للتنمية والتطوير ومواجهة المشكلات التي تعتري أداء الجهاز الإداري، فقد وجه معالي السيد أ.د/ عبد المنعـم البنـا - وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إلي ضرورة تعظيم الاستفادة من رأس المال البشري من العاملين بالقطاعات المختلفة والعمل علي تنمية

 

في إطار سعي الدولة للتنمية والتطوير ومواجهة المشكلات التي تعتري أداء الجهاز الإداري، فقد وجه معالي السيد أ.د/ عبد المنعـم البنـا - وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إلي ضرورة تعظيم الاستفادة من رأس المال البشري من العاملين بالقطاعات المختلفة والعمل علي تنمية قدراتهم ومهاراتهم عن طريق التدريب والتأهيل المستمر طبقاً والمعايير التي وضعتها وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري.
وتأتي الإدارة المركزية للعلاقات الزراعية الخارجية علي رأس القطاعات التي أخذت علي عاتقها التطوير والتحسين المستمر في إداراتها المختلفة تماشياً مع التغيرات التي تظهر علي الساحة الدولية علي المستوي السياسي والاقتصادي والإداري ، وفي ضوء دورها الذي لا يمكن التغافل عنه كنقطة اتصال مركزية للتنسيق ما بين قطاعات الوزارة المختلفة وغيرها من الوزارات ، وكذا هيئات التمثيل الأجنبية من البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية ، إلي جانب دورها الهام في الإشراف والمتابعة للمشروعات الزراعية المنفذة.
ومن هذا المنطلق حرص السيد أ.د/ هشـام عـلام المشرف علي الإدارة المركزية للعلاقات الزراعية الخارجية علي الارتقاء بمستوى الأداء الوظيفي من خلال الاستثمار في القوى البشرية المتاحة بالقطاع ، وذلك من خلال اختيار أفضل الخبرات في مجال التنمية البشرية وتطوير الأداء بالوزارة ، فكان الاستعانة بالسيدة الدكتورة / حنـان مصطفي نعمة الله – المستشار التربوي وخبير تنمية الموارد البشرية وإعادة الهيكلة بمركز البحوث الزراعية في تصميم وتنفيذ خطة تدريبية للعاملين تهدف إلي حضر كافة المهارات والكفاءات المتاحة وتحديد أوجه الاستفادة منها وتوظيفها للنهوض بالإدارة علي كافة المستويات.
وقد تم تنفيذ برنامج دورات التنمية البشرية للعاملين بقاعات التدريب بمبني العلاقات الزراعية الخارجية، علي مدى أربعة أشهر متتالية، حيث شمل البرنامج التدريبي دورات "استيراتيجيات التواصل الفعال" ، و"دبلومة التنمية الذاتية والمهنية"، والتي تحتوي علي العديد من ورش العمل والمحاضرات النقاشية في موضوعات التقدير الذاتي وبناء الثقة بالنفس، وحل النزاعات والصراعات في محيط العمل، وإدارة الغضب، والتحدث بسهولة أمام الجمهور وإدارة الاجتماعات والمؤتمرات، وانتهاءاً ببناء فريق العمل ذو الأداء العالي. وقد تم تسليم شهادات  الدبلومة في احتفالية حضرها المشرف علي العلاقات الزراعية الخارجية لتكريم المشاركين في هذه الدورات.